حياة الرب يسوع (1) إن سيرة الرب يسوع الأولى لهي عجيبة في دلالتها ومغزاها, وكما يقول الكتاب: “وَكَانَ الصَّبِيُّ يَنْمُو وَيَتَقَوَّى بِالرُّوحِ، مُمْتَلِئًا حِكْمَةً،